السبت، 28 يونيو، 2014

وداعا





لم تكن تهرب من الموت لأنها تخافه
بل كانت تبحث عنك .. تريد أن ترى وجهك
الذي طالما أضاء حياتها بابتسامته المريحة
كانت تطلب من الموت مُهلة لتراك
و تلوح لك من بعيد و ترفع صوتها : وداعاً










هناك تعليقان (2):

طيف يقول...

الله يبعد عنك ألم المرض ووجع الوداع
حياة.. عنوان حلو ومميز كقلمك
اتمنى ان لا يطول غياب الحياة:)

الأمير يقول...

الله


:( :)