السبت، 28 يونيو، 2014

وداعا





لم تكن تهرب من الموت لأنها تخافه
بل كانت تبحث عنك .. تريد أن ترى وجهك
الذي طالما أضاء حياتها بابتسامته المريحة
كانت تطلب من الموت مُهلة لتراك
و تلوح لك من بعيد و ترفع صوتها : وداعاً










الجمعة، 27 يونيو، 2014

لو يشكو القلب









لو يشكو القلب ما يُضنيه
لو يشكو القلب أمورا تُحزنه
و ذنوبا تُشقيه
لو يشكو القلب لِتَعلم ما فيه 

الله العالم بما يخفيه و ما يُبكيه
لو يشكو القلب و يُسْمِعُكَ أنينا مُخْتنقا فيه
لو يشكو القلب بصراخٍ

 مُختلطا بالدمع يُبرد ناره و يَشفيه
لو كان حنينا .. فالقلب من يوم عرفناه
يملأه الحنين و يُدميه
لو كان رجاء.. فالقلب من يوم عرفناه
أملٌ يقتله و يأسُ يفنيه
لو كان غضبا .. فالقلب من يوم عرفناه
يكظم الغيظ و يرسمه ضحكةً على شِفَاه مُحبيه
ماذا تُخْفي ؟!
 أيا قلبا .. حيرت الروح .. و أمرضت الجسدَ 

و سار الألم أفيونا يُدمنه و ينفيه  




الخميس، 26 يونيو، 2014

زيف مؤلم







وضعت على شفتيها الزرقاء أحمر الشفاه
ليؤمنوا بصدق ابتسامتها الميتة
و صبغت وجهها الأصفر بأحمر الخدود
لكي لا يسألوا ما بها
و غطت سواد عينيها الذابلة بقلم الكُحل الفاحم
لكي لا تسمع شفاههم تُصدر أصوات الشفقة
تظن أن تلك الألوان المزيفة تغسل حزنها .. ستشفي مرضها ..

تُرقع ضعفها .. ستخفي وجهها ..
و لكن لا فائدة ..
فانكسارات الوجع ألمها مدوي 

الاثنين، 5 مايو، 2014

أنتِ .. يا أنا








أنا التي كانت لا تنهزم 

أنا التي تعودت أن تبتسم
أنا التي تسامح و لم تفكر يوما أن تنتقم
أنا الفرح الذي يخفي الألم
أنا فِراءُ الدفئ على كتف الجليد
أنا العقل الذي يفيض جنونا 
و أنا منطق الهوى 
أنا ماسة التاج يخفي بريقها شيء من  الثرى 
و أنا القارب الذي يُحركه شراعك
و أنا الطفلة التي شيبتها أحزانها
أنا التي أحبتك في السر و العلن
أنا تلك التي كتبت فيك شعرا
فطر القلوب و اقشعر منه البدن
أنا من ماتت من الشوق
و ذابت بين أمواج الهوى
أنا التي أغرقها الصمت
ثم ذبحها الكلام
أنا الفراشة التي تطلعت إلى الشمس في أمل
أنا من التصقت بالشمس حتى احترقت أجنحتها
و تناثر رمادها نجوما تلمع في السماء 

تُراقب شمسك في صمت و ألم
أنا من آمنت بالأساطير
أنا من صدقت خُرافات الغجر
أنا من عاشت بالوهم
و أنا من ماتت باليأس و أفناها الأمل
أنا الغيمة التي تُمطر في مواسم ذكراك
و أنا من سكنها الحنين الذي لا يغيب و لا يرحل
في الحزن أنا دموعك التي لا تُغفر
و في الفرح أنا أسيرة ضحكتك الساحرة
و في الصمت أرقص في أحضان صوتك المُسْكِر
 و أنا عاشقة الهواء الذي ارتشف شيئا من نداك و أنت تعبر
و أنا الزاهدة في كل الكنوز سواك
و أنا الامبالية بفتنة النجوم إلاك
و أنا العارفة بكل الحدود إلا حدود هواك 





الاثنين، 21 أبريل، 2014

هدايا الربيع












كل عام يُغريني الربيع بهداياه


و يدعني آكل توته

أملا أن أحبه 

ألا يشعر بحبي للشتاء 

منذ أول قطرة و أول لقاء 

مهما كانت ثمينة هدايا الربيع 

فالشتاء أهداني الحياة 

الناس يمرضون في الشتاء 

و أنا أبرء في الشتاء ..


السبت، 19 أبريل، 2014

فُرْشَاتِي








أمرت الفرشاة بالرسم 
رسمت رايات بيض 
و سرب حمام يتساقط واحدة تلو الأخرى 
و أرض خضراء تلد ياسمين ميت
و توقفت 
قلت لها أكملي 
رسمت بحراً يحترق و سفنا تغرق 
و توقفت 
نهرتها 
رسمت عجوز تنتشر التجاعيد بوجهها 
و صبية شعرها أبيض
توقفت 
و قالت نفذت ألواني و مدادي 
قلت لها دواتك عيني 
و مدادك دموعي التي لا تجف و لن تنفد
فاصنعي ألوانك من بحر مشاعري الهائج
و من صفحات أيامي
 ارسمي لوحاتك التي لا تستكين و لا تهدأ











الجمعة، 18 أبريل، 2014

وَتَّر حيّ







كلما كان الوتر مشدودا كلما كانت نغماته أقوى 
و لا شيء يجعل الأوتار مشدودة أكثر من الإحساس الصادق 
و هذا يفسر اندفاعنا بتصفيق حاد للحن العميق


كل الأوتار الصادقة تجذبنا 
فعلى النغمات الضاحكة نرقص مبتهجين
و للنغمات الحزينة سر خاص 
يجعل النجوم الصغيرة تلمع بين جفنيك